الرئيسية / مقالات وآراء / ومضة…/ الرجوع إلى أهل الأختصاص…/ الشريف بونا

ومضة…/ الرجوع إلى أهل الأختصاص…/ الشريف بونا

نواكشوط 14 يونيو  2020 ( الهدهد . م .ص)

اطلق الكثير من مروجي الشائعات الراجمين بالغيب في اكثر الاحيان خلال الايام الماضية معلومات اسندوها الى مصادرهم الخاصة ان الخرجة الإعلامية للوزير الاول الغرض منها الإعلان الرسمي عن فتح الطرق بين الولايات .
وبدا ملاك حافلات النقل الحضري استعدادهم في انتظار اشارة الانطلاق لنقل الركاب الذينهم بدورهم على اهبة الاستعداد للخروج من نواكشوط المنتشر في مقاطعاتها بدون استثناء كفيد 19 .
وكان الجميع متسمرا حول الشاشة الصغيرة في انتظار كلمة واحدة ” السماح بالتنقل بين الولاية ” لكن الوزير الأول اسماعيل ولد بده ولد الشيخ السيديا وهو الشخص الثاني في هرم السلطة بعد الرئيس المعني بالمحافظة على سلامة المواطن وتوفير أمنه واستقراره.
لقد كان الوزير الأول في رده واضحا وفي سياق مقبول “سنعمل على تخفيف الإجراءات مع ان الأمر يعود إلى أهل الأختصاص” مبينا أن وزارة الصحة هي صاحبة القول الفصل في ذلك.
ومما لاشك فيه أن الحكومة قررت وقف تنقل المواطنين بين الولايات وغلق الأسواق وكما قال وزير الصحة في خرجة إعلامية سابقة “إن الحالات المسجلة ما تزال قليلة وسعيا منها لتخفيف معاناة بعض المواطنين خففت الحكومة الإجراءات بفتح الاسواق وتخفيف حظر التجول، لكن اذا لم يمتثل المواطن التعليمات، فستتخذ إجراءات اكثر صرامة لمنع تفشي هذه الجائحة”.
فهل بعد أرتفاع الحالات المسجلة في نواكشوط وكيفة ستتخلى الحكومة عن مسؤوليتها في دفع الضر عن الذين لم تلتبس مدنهم وقراهم بهذا الوباء وتترك الحبل على الغارب لإنتشار الوباء ،أم ستظل على موقفها من بذل المزيد من الجهد لتطبيق ما قالته الشاعرة ” بعض الشر أهون من بعض” ..؟؟

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: