الرئيسية / مقالات وآراء / ومضة …/ الصناعة التقليدية في الواجهة…!!

ومضة …/ الصناعة التقليدية في الواجهة…!!

نواكشوط 15اكتوبر  2019  ( الهدهد . م .ص)

يستعد قطاع الثقافة لتتظيم ايام وطنية للصناعة التقليدية تكون مدخلا لإنطلاقة عمل ملومس يجعل منتوج صناعنا التقليديين على الواجهة بعد ما عاناه من تهميش واقصاء متعمد في العقود الماضية ..
لا احد على اديم هذه الارض يشرب من مياها ويأكل من ثمار ارضها ويتفيأ بظلال خيامها ويمتطي صهوة جمالها وخيلها ويحارب العدو بسلاحها ويرتوي من علومها ومعارفها ينكر الدور الريادي للصانع التقليدي الذي بمهارته العالية كان يوفر للمجتمع اكتفاؤه الذاتي من جميع مستلزمات الحياة.
فقبل دخول المستعمر وغزو منتجات المصانع الاوربية لبلاد شنقيط كان الصانع التقليدي في مصنعه الذي لايزيد على مطرقة وسندان وبعض الادوات الخفيفة ومواد أولية بسيطة بذكائه يصنع من إبرة الخياطة الى اسلحة الدفاع عن النفس، مرورا بآلات الحرث والحفر وادوات المنازل و صناعة حلي النساء من الذهب والفضة .
ولئن كان المجتمع بتوفر المنتجات الوافدة من الشرق والغرب  في الأسواق ، اعطى ظهره لمنتوجات الصناعة التقليدية في الحقب الماضية، فإن قرار الوزارة بتنظيم ايام وطنية للصناعة التقليدية تزامنا مع المصادقة على   انشاء مصنع للجلود خطوة هامة في اتجاه صحيح لإعادتها للواجهة…!
الشريف بونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: