الرئيسية / آخر الأخبار / القطاع الخاص ومحوريته في خطة الإقلاع الأقتصادي..

القطاع الخاص ومحوريته في خطة الإقلاع الأقتصادي..

16 سبتمبر, 2020 – الهدهد
يحتل القطاع الخاص مكانة محورية في خطط وبرامج الدولة لتصحيح مسارها الاقتصادي  باعتباره الحلقة الثانية بعد القطاع العام  في النهوض بتنمية البلد .
ومن هذا المنطلق جاء اللقاء الذي خص به رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني وبحضور الوزير الأول محمد ولد بلال رئيس الاتحاد الوطني لأرباب العمال الموريتانيين .
ففي هذا اللقاء استعراض رئيس الجمهورية الأهمية التي تمنحها الحكومة في تنفيذ خططها الاقتصادية للاتحاد الذي بدون مشاركته لن لكون هناك تنمية شاملة في البلد .
وثمن الاتحاد في بيان له اللقاء الذي وصفه بالنوعي بين الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني ورئيس الاتحاد محمد زين العابدين ولد الشيخ أحمد، “والنتائج  النوعية التي ترتبت عليه  من  اهتمام  خاص بترقية القطاع  الخاص”.
ووفق البيان أكد الرئيس الموريتاني خلال اللقاء على أهمية خطة الإقلاع الاقتصادي “وعلي   انعكاساتها  الإيجابية  والآفاق  الكبيرة التي تفتحها أمام  النهوض  الاقتصادي مشددا علي  أهمية تنفيذها بالشكل  الاكمل ، في الوقت المحدد و وفق النجاعة  والتكاملية   المبرمجة”.
وجدد الاتحاد عزمه على مواكبة الحكومة “في تنفيذ  حزمة  المشاريع النوعية المتضمنة بالخطة و العمل بحزم  على ان يتم تنفيذ  المشاريع المسندة للقطاع الخاص الوطني في الوقت المحدد وبالمواصفات المطلوبة.
التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: