الرئيسية / آخر الأخبار / 15 مصابا من الطاقم الطبي في غورغول

15 مصابا من الطاقم الطبي في غورغول

كشف والي ولاية كوروكل أحمدنا ولد سيد أب أن 15 إصابة من الإصابات الـ18 بفيروس كورونا المستجد في مدينة كيهيدي، والتي أعلنتها وزارة الصحة اليوم تعود لأفراد من الطاقم الطبي في مستشفى كيهيدي.

وقال الوالي في تصريح نقلته الوكالة الموريتانية للأنباء إن 16 من الإصابات المسجلة في المدينة تعود لمخالطين، فيما تم تسجيل حالتين كإصابات مجتمعية يجري التحري عن مخالطيهم.

وأضاف ولد سيد اب أن هذه الحالات تم اكتشافها عقب إجراء المصالح الصحية 102 فحصا لمخالطي ثلاث حالات إصابة تم تسجيلها يوم الجمعة الماضي بمرضى تم رفعهم إلى نواكشوط من كيهيدي.

وأكد ولد سيد اب اتخاذ كافة التدابير لإخضاع المصابين للحجر الصحي مع متابعة يومية من الطواقم الطبية لحالتهم الصحية، وكذا جمع المعلومات عن مخالطيهم، كما طمأن المواطنين إلى أن معظم المصابين من الطواقم الطبية، مردفا أن مكانتهم المهنية تجعلهم على وعي تام بخطورة العدوى، وثقافتهم الصحية كفيلة بتحجيم مستوى العدوى إلى أقل درجة ممكنة.

فيما كشف المدير الجهوي للصحة بولاية كوركل محمد محمود ولد حماد أن 16 حالة من بين الحالات المسجلة في الولاية لا تعاني من أي أعراض، مضيفا أن حالة واحدة تعاني من أعراض متوسطة، فيما توجد حالة واحدة في مرحلة يمكن وصفها بالصعبة.

 

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: