الرئيسية / آخر الأخبار / تبرير لتأخر لقاء ولد الغزواني مع “حزب تو اصل””

تبرير لتأخر لقاء ولد الغزواني مع “حزب تو اصل””

كشف مصدر مطلع أن حزب تواصل لم يتجاوب مع المسار التشاورى الذي انتهجه الرئيس محمد ولد الشيخ الغزواني منذ تسلمه للسلطة.

وأكد المصدر أن الأحزاب الممثلة فى البرلمان والمترشحين لرئاسيات 2019 لبوا الدعوة الموجهة لهم وتم التشاور معهم فى عدة لقاءات جمعتهم بالرئيس غزواني، إلا أن حزب تواصل ورغم تلقيه دعوتين ظل يتعلل أحيانا بالسفر، وأخرى بانشغالات وأجندة مسبقة، وهو ما يفهم منه حسب المصدر أن حزب تواصل -ولأسباب تخصه- غير معني بهذا المسار التشاوري، الذي طمأن الساحة السياسية، وولد أملا حقيقيا في تطبيع الحياة السياسية في البلد وفق تعبير المصدر.

ولم تشمل لقاءات غزواني بالأطراف السياسية حتى الآن ممثلا لحزب “تواصل” رغم أن تلك اللقاءات شملت العديد من أطراف المعارضة التي كانت توصف بالمعارضة الراديكالية التي رفضت طيلة العشرية الماضية المشاركة في الحوارات التي أقامها نظام الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: