الرئيسية / آخر الأخبار / هيئة العلماء الموريتانيين تشجب التطاول على المقدسات الاسلامية

هيئة العلماء الموريتانيين تشجب التطاول على المقدسات الاسلامية

12 أبريل, 2021 – الهدهد

سجبت  هيئة العلماء الموريتانيين التطاول على الثواتب والمقدسات الإسلامية في ندوة نظمتها مؤسسة “رسالة السلام العالمية للدراسات والبحوث الإسلامية”، والتي يرأسها الإماراتي محمد علي الشرفاء الحمادي، وهو مدير سابق لديوان الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان.
وطالبت الهيئة في بيان صادر عنها بالتصدي لما وصفته بـ”الفكر الدخيل، ومحاربته، والانتصار لسنة النبي صلى الله عليه وسلم بالاجتهاد في تحصيلها، وتطبيقها”.
وقالت الهيئة إن بعض المداخلات التي تمت في الندوة التي نظمت السبت “أنكرت المجمع عليه من الدين، فأنكرت حد الردة، ووقع النسخ، وتطاولت على السنة النبوية الشريفة، وقدحت في أئمة الحديث النبوي الشريف”.
وأنكرت الهيئة ما وصفته بالفعل الشنيع المجرم في الأديان والقوانين، مردفة أنها تعتبر أنه “يأتي في ظرف خاص، وضمن نشاط ظاهره الخير، وهدف أصحابه التدليس”.
وشددت الهيئة على ضرورة ما وصفته بـ”بوضع حد لهذا النوع من الأفكار الشاذة، والتضييق على حامليها من الأشخاص، لإساءتهم إلى الأمة في حاضرها وماضيها، وإشاعة السوء في صفوف الأبرياء، ومن يستغفلون من العامة”.
واعتبرت الهيئة أن “طرحهم من أشنع الشذوذ الفكري، الذي يحمل شباب الأمة على التطرف والغلو”.
تابعونا على:
التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: