الرئيسية / آخر الأخبار / هدهدة…/ نعم لدعم رؤية رئيس الجمهورية…/ الشريف بونا

هدهدة…/ نعم لدعم رؤية رئيس الجمهورية…/ الشريف بونا

نواكشوط 12يناير 20210 (الهدهد . م.ص)

دعا أمس من العاصمة الفرنسية باريس فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني مجموعة الدول المانحة والمؤسسات المالية بما فيها البنك الدولي إلى شطب ديون مجموعة دول الساحل الخمس لتتفرغ حكوماتها لمعالجة ٱثار جائحة كفيد 19 الأقتصادية على شعوبها .
وإذا كانت هذه الديون تثقل كاهل دول الساحل الخمسG5، فهي مع ذلك تعيق دورها في مواجهة الغلو والتطرف الذي يتولد عنه الإرهاب المخيم منذ سنوات في هذه المنطقة، مما أصبح يحتم على المجتمع الدولي مؤازرة حكوماتها ماديا وعسكريا ولوجتسيا لتتمكن من إبعاد شبحه عن المنطقة وبالتالي عن العالم.
لا جدال في أن كلمة رئيس الجمهورية شخصت الوضع الاقتصادي والامني لمنطقة دول الساحل واعطت رؤية واضحة لحل جذري لمعالجة التغير البيئي في هذه الدول ،حيث طالب بصرف عائدات الديون بعد الشطب عليها على صيانة البيئة من خلال إنشاء صناديق تتولى الإشراف على محاربة التقلبات المناخية في دول المنطقة .
وأبرز أهمية الاهتمام بٱفاق مستقبل السور الأخضر الذي وضعت موريتانيا استراتيجية شاملة لجعله وسيلة فعالة في مكافحة التدهور البيئي ووسيلة لتحقيق تنمية مستدامة في دول المنطقة من خلال الإقبال على الزراعة لضرب عصفورين بحجر واحد توفير الغذاء لشعوب دولها من جهة، وخلق مناخ للحد من البطالة التي تعتبر أكبر عائق في وجه التنمية.
ومهما يكن فإن قمة باريس حول البيئة أظهرت أن رئيس الجمهورية يمتلك أفكارا نيرة ومقاربة اذا ما وجدت الدعم والمساندة من المجموعة الدولية وحكومات وشعوب منطقة الدول الخمس قادرة على إزاحة العقبات التي تقف حجر عثرة في بسط الأمن والاستقرار والتنمية في هذه المنطقة .

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: