الرئيسية / آخر الأخبار / انتفاضة سكان مدينة افدريك للمطالبة بإبعاد خطر الأضرار البئية

انتفاضة سكان مدينة افدريك للمطالبة بإبعاد خطر الأضرار البئية

24 نوفمبر, 2020 –  الهدهد .م .ص 

 انتفض في الصباح الباكر عدد من سكان مدينة بئر أم كرين شمال موريتانيا اليوم الثلاثاء،  مطالبين بإبعاد خطر مصانع السيانييد عن تيرس زمور.

وشارك في المظاهرة نائب مقاطعة بئر أم اكرين محمد سالم ولد انوكيظ.

وحذر المتظاهرون من مخاطر استخدام “السيانيد” من طرف الشركات التي تعالج الحجارة المشبعة بالذهب بمواد كيماوية.

وكان رئيس البرلمان الموريتاني الشيخ ولد بايه قال في تغريدة سابقة، إن ولاية تيرس زمور في غنى تام عن تلويث ما تبقى من أراضيها بمواد التعدين السامة، مشددا على أن مراعيها الجميلة تستحق العناية بها والحفاظ عليها مراعاة للمصلحة العامة.

وتساءل ولد بايه قائلا: “ألا يكفي العطش والجفاف وتلوث عاصمة الولاية وضواحيها؟”.

وتابع: “وصل التلوث بالسيانيد عمق 50  م في منطقة التعدين المرخصة لشركة Kinross بعدتها وعتادها، فماذا ننتظر من شركات صغيرة وسائل الوقاية فيها بدائية ومحدودة، أعتقد أن المنطق يقتضي حصر التلوث في مكان واحد ولو تطلب الأمر نقل الحجارة نحو المنطقة الملوثة أصلا، تفاديا لانتشار البلاء وحصرا للمخاطر.

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: