الرئيسية / مقالات وآراء / خاطرة: مشهد ينفطر من هوله القلب.. ياقوم.!!

خاطرة: مشهد ينفطر من هوله القلب.. ياقوم.!!

توصلت في هذه اللحظات إلى صورة انفطر  لرؤيتها قلبي وبلت الدموع المنسابة على الخدين منها ثيابي… كيف لا وانا ارى بأم عيني صورة بيت الله الحرام لا طائفا به يطوف ولا مصل في باحته يصلي ولا ناسك في رحابه يتعبد…؟؟
انه مشهد غريب والأغرب من ذلك ان نهجر مناسكنا خوفا من عدوى مرض لا يرفع بلاءه عن المسلمين المتمسكين بعقيدتهم الا الدعاء والصدقة والرجوع الى الخالق الذي يقول جل من قائل ( أمن يجيب المضطر اذا دعاه ويكشف السوء ءويجعلكم خلفاء الأرض أإله مع الله قليلا ما تذكرون )
فعلينا في محنة هذا البلاء الذي ارسله الله على بلد حكومته اهانت وعذبت على مرأى ومسمع من العالم جماعة من شعبها على انها توحد وتعبد الله سبحانه وتعالى العودة الى جادة الصواب بأدانة اي عمل لايوافق شرع الله.
فما اثارت فعلتها الشنيعة يومذاك حافظة احد ولا لاقت استنكارا من حكومات وشعوب العالم الإسلامي .
فجاء الرد من الواحد الأحد حاسما وسريعا فارسل عليهم بلاءا من السماء لايرده عنهم و لا عن عيرهم الا من بحكمه العادل انزله انتقاما من المجرمين المهينين لكرامة من كرمه الله وزاد على تكريمه له بان من عليه بعقيدة الإسلام حيث يقول سبحانه وتعالى (يمنون عليك ان اسلموا قل لا تمنوا علي اسلامكم بل الله يمن عليكم ان هداكم للإيمان ان كنتم صادقين).

 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: