الرئيسية / آخر الأخبار / فساد مالي اداري في الآلية الوطنية للوقاية من التعذيب

فساد مالي اداري في الآلية الوطنية للوقاية من التعذيب

 

نواكشوط 08  نفمببر 2019  ( الهدعد .م .ص)

طالعتنا بعض المواقع الالكترونية اليوم وعلى راسها موقع الوكالة الوطنية للانباء ببيان نسبته الى الآلية الوطنية للوقاية من التعذيب ؛.

ورغم ما حاول البيان اضفاءه من تطبيع لوضع هذه الهيئة التي تعاني منذ اشهر من ازمة حادة اوصلتها الى ما يشبه الطريق المسدود .

فاننا نحن اعضاء الجمعية العامة لهذه الهيئة باستثناء رئيسها نلفت رأي السلطات الوطنية والرأي

العام الوطني وجميع الشركاء الوطنيين والدوليين الى ما يلي :
– انه لا علم لنا البتة بهذا البيان المتداول اليوم ؛ والذي ياتي امعانا من رئيس الالية في التلبيس على حقيقة الوضع الكارثي الذي تعيشه هذه الهيئة .
– انه بسبب الازمة التي تمر بها الالية لم يحصل اي لقاء بين اعضاء الجمعية العامة الاثنى عشر ورئيسها بسبب الخروقات المالية والادارية الجسيمة التي ارتكبها هذا الاخير ؛ والتي ليس اقلها اعتماده وتنفيذه لميزانية 2018 دون اي اعتماد من الجمعية العامة .
– انه صحيح ان اعضاء الالية قاموا مؤخرا بزيارات لعدد من مفوضيات الشرطة على مستوى العاصمة ؛ ولكن ذلك حصل دون تنسيق مع هذا الرئيس وفي ظل اعتراض كامل منه ، بل ومساعي حثيثة للحيلولة دون تلك الزيارات ، كما فعل تماما في وقت سابق مع اعاقة وتاجيل الزيارات التي كانت مقررة في شهر يوليو للعديد من اماكن الاحتجاز بالداخل .
– إننا نحن اعضاء الجمعية العامة للاليية الموقعون اسفله ؛ في الوقت الذي نستغرب فيه صدور هذا البيان دون علم منا، لنؤكد للرأي العام الوطني ان هذه الهيئة هي هيئة تضامنية ليس لاي كان ان يصدر باسمها تقريرا او بيانا ما لم يتم التداول من جمعيتها العامة على ذلك واعتماده اجماعا او باغلبية الاصوات.
الموقعون :
د. محمد ولد بوبكر
أ/ بسم الله اعليه احمد صالح
احمد فال بو موزونه
ذ/ اجودنا الحضرامي
السيدة/ الطاهرة حمبارة
ذ/ لي صيدو
د/ محمدو محمد المختار
د/ صل عصمان
السيدة / خديجة ساغو
السيدة / زينب الطالب موسى
السيدة / توت احمد جدو.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

%d مدونون معجبون بهذه: