بلدية نواذيبو توزع 5000 حقيبة مدرسية

انواذيبو,  11/04/2022

أشرف والي داخلت انواذيبو، السيد يحيى ولد الشيخ محمد فال، صباح اليوم الاثنين بمدرسة لعريكيب رقم واحد، على حفل توزيع أزيد من خمسة آلاف حقيبة مدرسية مكتملة، مقدمة من بلدية انواذيبو بالتعاون مع منظمة إسبانية غير حكومية تدعى “القرار”.

ويستفيد من هذه الهدية 4659 تلميذا في إحدى عشرة مدرسة ابتدائية، و908 طفلا بتسع حدائق للأطفال في انواذيبو.

واكد الوالي على أهمية هذه الهدية المقدمة لصالح تلاميذ المدارس الابتدائية في المدينة، مثمنا الدور الذي تقوم به بلدية انواذيبو في العناية بالتلاميذ والتعليم الأساسي بشكل عام، سواء تعلق الأمر بالبنى التحتية أو توفير المستلزمات المدرسية.

وشكر الوالي المنظمة الإسبانية على هذه الهدية التي سترفع من مستوى الخدمة المقدمة للمواطن تنفيذا لتوجيهات فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني المتعلقة بتقريب الخدمة من المواطن والعناية به في كافة المجالات.

وبدوره أوضح عمدة المدينة، السيد القاسم ولد بلالي، أن هذه العملية تتمثل في توزيع أزيد من خمسة آلاف حقيبة لصالح التلاميذ، حيث تتوفر كل حقيبة على أدوات مدرسية وآلات للنظافة وبعض الألعاب للتلاميذ، مبرزا أن هذا التدخل اليوم يأتي ضمن التدخلات التي تقوم بها بلدية انواذيبو لصالح السكان في المدينة من أجل التحسين من ظروفهم المعيشية، وذلك تنفيذا لتعليمات فخامة رئيس الجمهورية، الرامية إلى تقريب الخدمة من المواطن.

واستعرض العمدة، جوانب من التدخلات التي تقوم بها البلدية للتحسين من الواقع المدرسي في المدينة إضافة إلى جهودها في المجالات الثقافية والاجتماعية من أجل التحسين من ظروف الساكنة في المدينة.

وبدوره أكد مدير المنظمة الإسبانية “قرار” السيد خوسى باولو سانشيس، أن هذا التدخل الذي يعتبر الثاني من نوعه يأتي ضمن الشراكة القائمة بين منظمته وبلدية انوذيبو في مجال دعم التعليم في المدينة، معربا عن أمله في أن تساهم هذه الهدية في زرع البسمة على تلاميذ المدارس وأسرهم.

جرى الحفل بحضور حاكم مقاطعة انواذيبو السيد سيد أحمد ولد احويبيب وممثلي الأجهزة الأمنية في الولاية، إضافة إلى الفاعلين في مجال التعليم على مستوى المدينة.

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: