الرئيسية / آخر الأخبار / صراع على نقطة مياه حدودية بين مالي وموريتانيا

صراع على نقطة مياه حدودية بين مالي وموريتانيا

نواكشوط 05يوليو2021 ( الهدهد. ظ.ص)

علمنا من مصادرنا الخاصة أن نقطة للمياه توجد داخل حدود موريتانيا بمقاطعة أمرج في ولاية الحوض الشرقي بعد تدخل موفق من النائب في اللائحة الوطنية محمد ولد التراد حصل سكانها على تمويل انجاز حفر نقطة مياه ” صونداج” من الحكومة الموريتانية.
وبعد حفر نقطة المياه أدعت حكومة مالي ان الحفر وقع داخل أراضيها .
فأجرى النائب عدة اتصالات بالسلطات العليا في البلد مع وزراء والسياسيين وبرلمانيين بغية تدخلهم لحل عادل وعاجل لهذه المعضلة.

وفي تصريح خاص لموقع الهدهد  أكد النائب  محمد ولد التراد أن هذا الانجاز  تم بفضل الله والجهود المبذولة من طرف فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني للتخفيف من معاناة الفئات الهشة والمغبون ، حيث تسهر حكومة معالي الوزير الاول محمد ولد بلال على تنفيذها وبرامجه في إطار “برنامج أولوياتي”.

وفي هذا السياق عملت ووزارة المياه والصرف الصحي على تحقيق  الحفر المائي في تلك المنطقة لصالح  مجموعة من السكان الذين كانوا محرومين من الاستفادة من ثروات بلدهم  ولو بجرعة ماء تطفئ ظمأهم.

وللتأكد من حقيقة الأمر ومراجعة الخرائط الجغرافية التي تتحد فيها معالم الحدود بين البلدين في تلك المنطقة اوفدت الحكومة الموريتانية  بعثة فنية  خاصة لهذا الغرض.
ونشير الى أن هذه ليست المرة الأولى ولن تكون الأخيرة التي تدعي فيها مالي أراضي موريتانية على الحدود بينهما ويتبين بعد التحقيق ان الدعوى باطلة، خاصة ما حدث في عهد الرئيس السابق المرحوم المختار ولد داداه وما حدث بعده..

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: