الرئيسية / آخر الأخبار / تعزية : التراد يعزي في رحيل المغفور لها سكينة

تعزية : التراد يعزي في رحيل المغفور لها سكينة

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى:
( ياأيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي) صدق الله العظيم.

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا ببالغ الحزن والأسى اليوم نبأ وفاة المغفور لها بإذن الله العلوية الشهمة فريدة عصرها صاحبة الاخلاق الرفيعة و الايادي البيضاء الكريمة السخية حاملة شأن المرأة العلوية نظمت واطرت ووجهت وقادت النوادي و التجمعات بجدارة فكانت بصمتها حاضرة في كل رعاية لمحتاج و مواساة لصاحب فاقة او اعاقة من المسمي بلا تمييز و لا من
رحلت عنا سليلة اسرة العلم والعلماء بيت الشرف و السؤدد : سكينة بنت البار ولد الجيد
وبهذه المناسبة الأليمة فإنني اتقدم بأحر التعازي إلى أسرتي أهل الجيد و الي جميع ابناء ابي الكساء والي كافة العلويين في كل مكان، راجيا لذويها الصبر والسلوان وللفقيدة المغفرة والرضوان
اللهم اغفر لها وارحمها واعف عنها وعافها وتجاوز عنها وأبدلها دارا خيرا من دارها وأهلا خيرا من أهلها ووسع مدخلها وأكرم نزلها واغسلها بالماء والثلج والبرد ونقها من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس
اللهم أجرها من فتنة القبر وعذابه وثبتها عند سؤال الملكين واجعل قبرها روضة من رياض الجنة يا ارحم الراحمين
اللهم ارض عنها رضى لاسخط بعده و اجمعنا وإياها في عليين في جوار سيد المرسلين وامامهم مع الذين انعم الله عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا وإنا لله وإنا إليه راجعون وحسبنا الله و نعم الوكيل
الشيخ التراد ولد محمد
كيفة 12/07/2021

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: