الرئيسية / مقالات وآراء / ومضة…/ لحظات تأمل بين الماضي والحاضر…!! / الشريف بونا

ومضة…/ لحظات تأمل بين الماضي والحاضر…!! / الشريف بونا

نواكشوط 05 يوليو 2021 ( الهدهد. م.ص)
بدافع حب الوطن الذي هو من الإيمان،  أرى من واجبي أن اخصص لحظات من التأمل في الوقت الذي يستعد فيه ثامن رئيس يتولى تسيير البلد منذ اكثر من ستين سنة استخدام مروحية ليصل إلى عاصمة ولاية اترارزة التي تحتوي على مخزونين ثقافي وغذائي..
فليست هذه المرة الأولى ولن تكون الأخيرة التي نسمع ونشاهد فيها زيارة من رئيس من رؤساء البلد لهذه الولاية وتكون في اغلب الأحيان للإشراف على إطلاق مشاريع زراعية بعد استصلاح مساحات شاسعة ومنح قروض زراعية لدعم انتاج مادة الأرز التي يستنزف استرادها من الخارج مبالغ كبيرة من احتياطنا من العملات الصعبة..!!.
وبعد سنوات من انتظار مردودية الجهود المادية والفنية المبذولة لحصد كمية من هذه المادة ينكشف غبار معركة الجرارات مع الأرض عن خيبة أمل وديون متراكمة على “المزارعين” تكون سببا في إفلاس بنوك وطنية ذهبت مدخراتها في مهب الرياح… وعمالها في الشارع..!!
هذا ماعشناه لحظات تجربتنا مع الماضي البعيد والقريب ..!!
أما اليوم فالأنظار مشدودة في هذه اللحظات إلى زيارة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني لهذه الولاية وإشرافه على إطلاق شبكة طرق هي الاولى من نوعها في الولاية ، اضافة إلى منح أراضي مستصلحة لعشرات المواطنين المحتاجين بغية استغلالها للمساهمة في تحقيق اكتفاء ذاتي من المواد الغذائية بعد أزمة الخضروات التي عاشها المواطن الموريتاني جراء اغلاق الحدود مع الجارة المغرب…!!
أليس من حقنا في هذه اللحظات أن نتساءل والحالة في الماضي معلومة لدى الجميع ، ما هي الإجراءات المتبعة للسهر على تنفيذ هذه المشاريع على الأرض ..؟
فهل لدى القائمين على مراقبة ومتابعة تنفيذها من الإخلاص والوطنية ما يجعل المواطن المحتاج  ل ” لقمة العيش -وجرعة الماء- وحقنة الدواء”، يشعر بالطمأنينة ويتمسك بالأمل في أن هذه اللحظات كفيلة بقطع – شعرة معاوية- بينه مع ماض أهلك الحرث والنسل وحاضر يتطلب إصلاح أوضاعه وضع قطار التنمية على السكة بسواعد الجميع …؟!!

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: