الرئيسية / آخر الأخبار / شرطة مكافحة الشغب تفرق مسيرة بالقوة

شرطة مكافحة الشغب تفرق مسيرة بالقوة

18 يونيو, 2021 – الهدهد .م.ص

– فرقت الشرطة بالقوة عقب صلاة الجمعة مسيرة انطلقت من المسجد الجامع  باتجاه ساحة الجمهورية للاحتجاج على تردي الأوضاع الأمنية، عقب تسجيل عدة جرائم خلال الفترة الأخيرة.
وخرج المصلون من الجامع الكبير وسط نواكشوط، والمعروف شعبيا بـ”المسجد السعودي”، وكانوا ينوون التوجه إلى ساحة الجمهورية أمام القصر الرئاسي لمطالبة السلطات العليا  بوضع حد للجرائم، وإنزال العقوبات بمرتكتبيها.
وتدخلت قوات مكافحة الشغب ومنعت المشاركين في المسيرة من التقدم، قبل أن تستخدم القنابل  المسيل للدموع لتفريقهم.
وقال أحد المشاركين في التظاهرة) إنهم يناشدون الرئيس الموريتاني محمد ولد الغزواني بالقصاص من المجرمين وتوفير الأمن للمواطنين، شاكرا العلماء والفقهاء الذين شاركوهم وقفتهم التظاهرية.
وأضاف المتحدث أنهم أصبحوا يخافون على بناتهم وأهلهم من بطش المجرمين، مشيرا الى  أن مطلبهم يتمثل في توفير الأمن والاستقرار وتفعيل قانون رادع للمجرمين.
فيما أضاف أضاف آخر وهو  ” إمام جامع أبوبكر الصديق”
أن مهمة رئيس الجمهورية والسلطات الأمنية تتمثل في تطبيق شرع الله، معتبرا أنه إذا تم ذلك فإن الأمن والأمان سيعم البلاد.
وأكد نفس المصدر أنه أصبح متضررا وخائفا من اللصوص، مشيرا إلى أنه لم يعد باستطاعته الذهاب إلى المسجد لصلاة الصبح إلا حين إقامة الصلاة، خوفا من أن يطاله سطو اللصوص المسلحين.
التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: