الرئيسية / آخر الأخبار / تجمع الأستاذات الجامعيات يصدرن بيانا تمكين الاستاذة الجامعية ضرورة تنموية واسهام وطني…:

تجمع الأستاذات الجامعيات يصدرن بيانا تمكين الاستاذة الجامعية ضرورة تنموية واسهام وطني…:

نواكشوط 14يونيو2021 (  الهدهد. م.ص)

نظرا للمكانة السامية التي تحظي بها المرأة في ديننا الإسلا مي الحنيف و تطلعا منا لما أصبح العالم يدركه ، من ضرورة مساواةالمرأة مع أخيها الرجل والتمكين لهاوفق مايمليه واقع العولمة ، وما تطمح إليه البشرية من تحقيق التنمية والازدهار ، فإننا كنساء كافحنا من أجل أن تنال المرأة الموريتانية مكانتها في وطنها أولا وفي محيطها الإقليمي والدولي ثانيا ، و أن تكون شريكة فعلية في عملية التنمية بمختلف أشكالها . وسعيا منالتحقيق طموحات سلكنا لها الطريق السليم بنيل الشهادات العليا ، في كافة التخصصات ومن مختلف الجامعات ، ووعيا منا بأهمية العلم كطريق آمن لأي تفكير تنموي ، فإننا نلاحظ أن الأستاذة الجامعية مازالت بعيدة من الحصول على نسبة تمكنها من الاقتراب مما حظي به أخوها الرجل ، الذي تراه ندا لها في الكفاءة ، غير أن عدم المساواة في اتاحة الفرص خلق تهميشا للمرأة بصفة عامة وابعاداللأستاذة الجامعية بصفة خاصة . وانطلاقا مما سبق نطلع الجهات المعنية لهذا التفاوت الذي نعيشه ونطالب بما يلي :
1- الرفع من مستوى تمثيل النساء المؤهلات للتعليم العالي حيث لاتتجاوز نسبتهن 9%
2- منح تمييز إيجابي ثابت للمرأة في مسابقات التعليم العالي لأن المعيار الإيجابي الذي خصص لها يتلاشى أمام السن ( العمر )
3- تنفيذ الأحكام القضائية للأستاذات الجامعيات المؤهلات في مسابقات التعليم العالي السابقة و المستفيدات من وضعية تدريب قانونية
4- إدماج الأستاذات المتأهلات للائحة الانتظار في مسابقة التعليم العالي الأخيرة ، خاصة أن هناك مقاعد شاغرة
5- التعاقد مع الأستاذات الجامعيات بمن فيهن اللواتي تجاوزن سن الإكتتاب
6- إشراك الأستاذة الجامعية في تسيير الشأن العام للبلد و خاصة مؤسسات التعليم العالي(جامعات،معاهد،مدارس…)مع التركيز على المؤهل كأساس لذلك
7- إشراك المرأة الجامعية في المناصب الانتخابية
و أخيرا فإن هذه النقاط لا تعدو كونها مطالب تدخل في إطار المصالح العليا للبلد و سيره على الطريق الصحيح للتنمية والتي رسمها برنامج تعهداتي لفخامة رئيس الجمهورية كما وضعتها الأمم المتحدة في أهداف التنمية المستدامة لسنة 2030 حيث خصت المرأة بالهدف 5 لها ضمن أهدافها للتنمية المستدامة , ودعت الى إدماج المرأة في عميلة التنميةو ضرورة المناصفة في المراكز الانتخابية ونحن نرى أن إدماج المرأة في مختلف قضايا التنمية أمر أساسي لتحقيق طموحات الأمم ، كما لا يفوتنا التذكير أن مستوى تقدم الدول يقاس بمدى ولوج المرأة لمراكز القرار و اشراكها كعنصر فاعل في التنمية .
عن تجمع الأستاذات الجامعيات
الأسماء :
د . لاله بنت سيدي الأمين
د . خادمة الله بنت أبيش
د . تربة بنت عمار
د . مريم بنت الشيخ
د . ميمونة بنت ليمام
د. زينب بنت محمد أحمد
د . النوه بنت عبد مولان
د . جينابا ديوف
د . مريم بنت باب الدين
د . العالية بنت علي
د . أم العيد البي بركة
د . الدرجاله بنت عثمان
د . غالية سيدي محمود
د. اسماء بنت عبد الرحمان
د . بخوته بنت محمد نوح الشيخ الصوفي
د . سكينة بنت سيد أمبارك
د . عيشة بنت محمد الامين
د . فاطمة بنت الخليل
د . مريم بنت جدو
د . الزهرة بنت الشيخ
د.عايشة بنت ببكر
د.مونى الصيام

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: