الرئيسية / آخر الأخبار / تعزية الى الأسرة الإعلامية اثر وفاة فارس الميدان باب ولد شيخنا

تعزية الى الأسرة الإعلامية اثر وفاة فارس الميدان باب ولد شيخنا

بسم الله الرحمن الرحيم

يقول الله سبحانه وتعالي في كتابه العزيز الذي لا يأتيه الباطل من بين يديه ولا من خلفه تنزيل من حكيم حميد.

( اينما تكونوا يدركم الموت ولو كنتم في بروج مشيدة) ويقول ايضا ( وبشر الصابرين الذين اذا إصابتهم مصيبة قالو انا لله وانا اليه راجعون اولئك عليهم صلوات من ربهم ورحمة واولئكهم المهتدون ). صدق الله العظيم.

علمنا في موقع”  الهدهد ”  أن الاسرة الإعلامية فقدت امس رمزا اعلاميا من رموزها الذين ذاع صيتهم عبر اثير اذاعة موريتانيا في محطاتها الجهوية والإذاعة الأم انه الصحفي  الفاضل صاحب الاخلاق النليلة والابتسامة العريضة  والبشاشة في وجه من يتلقاه ، أنه فقيد الأسرة الإعلامية باب شيخنا  تغمده الله برحمته واسكنه فسيح جناته.

وبهذه الفاجعة الأليمة نتقدم بتعازينا القلبية إلى الاعلامين في موريتانيا بشكل عام والى إدارة وعمال إذاعة موريتانيا  في مصابها الجلل سائلين المولى عز وجل للفقيد الرحمة والمغفرة ولذويه الصبر والسلوان .

لقد عرفت الفقيد  عندما التقيت به في ملاعب نواكشوط وطلب مني  أن نفتح له التعاون معي  في الصفحة الرياضية  بجريدة الشعب التي كنت أتولى إعدادها فوافقت على طلبه  وكان حينئذ من هواة الإعلام الرياضي .

وبعد  فترة  وجيزة نبع في الكتابة وإعداد التقارير من مدرجات الملاعب ليتمكن بعد  فترة تربصه بالجريدة من الانتقال مباشرة الى إذاعة موريتانيا التي رحل عنها وعن عالمنا امس الى الرفيق الأعلى.

انا لله وانا اليه راجعون.

الشريف بونا

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: