الرئيسية / آخر الأخبار / تكريم المتفوقين في مسابقةدخول الاعدادية من مدارس بلدية توجنين

تكريم المتفوقين في مسابقةدخول الاعدادية من مدارس بلدية توجنين

نواكشوط,  28/11/2020

نظمت بلدية توجنين اليوم السبت بالتعاون مع مدارس المقاطعة حفلا بمناسبة الذكرى الستين لعيد الإستقلال الوطني خصصته لتكريم العشرة الأوائل في مسابقة دخول السنة الأولى إعدادية من مدارس المقاطعة.

وتم خلال الحفل الممول من طرف البلدية تكريم المتفوقين في مسابقة دخول السنة الأولى إعدادية من خلال توزيع جوائز معتبرة على المتوفين العشرة الأوائل من الأقسام تمثلت في حقائب ومستلزمات مدرسية ومبلغ 5000 أوقية جديدة لكل من المكرمين، تشجيعا لهم على المضي قدما في تحصيل المعارف والتميز في مختلف المراحل الدراسية.

وفي كلمة بالمنسبة أعلن عمدة البلدية السيد محمد الأمين ولد سيد المختار ولد شعيب أن هذا الحفل المنظم في إطار الإحتفالات المخلدة لعيد الإسقلال الوطني يهدف إلى تشجيع التلاميذ والطلاب ضمن الحيز الجغرافي للبلدية على التميز والتنافس الايجابي في كسب المعارف النافعة لهم ولوطنهم.

وأضاف أن العيد الوطني لهذه السنة يأتي في ظرفية خاصة ، لذلك اختارت البلدية أن يكون الإحتفال بطعم خاص لتكريم المتفوقين والمتميزين من تلاميذ مسابقة دخول السنة الأولى إعدادية للعام الدراسي 2019-2020 .

وأشار إلى أن إعطاء التعليم أولوية وتشجيع المتميزين هو تجسيد حقيقي لمعنى الإستقلال لأنه أساس نهضة الأمم وهو الذي يتحقق به الإستقلال الفعلي على جميع المستويات.

ونبه إلى أن تقديم هذه الجوائز التشجيعية والتكريمات للمتفوقين على مستوى المقاطعة وبعض المؤسسات العمومية الأخرى تأتي ضمن تشجيع الطاقم التربوي ،رغم أنها تبقى محدودة التأثير في حق القائمين على الحقل التعليمي.

وبدوره نوه مفتش التهذيب الوطني والتكوين والاصلاح السيد ديديا ولد محمد ديديا بالمجهودات الكبيرة التي بذلها حاكم المقاطعة وعمدة بلديتها في هذا السياق.

وأشاد بما تم إنجازه من ترميم للأقسام المتهالكة وتزويدها بالمياه الصالحة للشرب وتكوين مديري هذه المؤسسات في مجال المعلوماتية.

وأشار إلى أن الأوائل الخمسة من الولاية كلهم من مقاطعة توجنين وأن عدد المترشحين في المقاطعة بلغ 300 تلميذ نجح منهم ما يناهز 45% أي 2300 تقريبا.

وحضر الحفل حاكم المقاطعة ورؤساء القطاعات الأمنية ورئيس رابطة آباء التلاميذ وأعضاء مكاتب روابط آباء التلاميذ وأعضاء الأندية الشبابية والروابط الثقافية

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: