الرئيسية / آخر الأخبار / نقابة أساتذة التعليم الثانوي تحذر من اتخاذجرءات عقابية ضد المدرسين

نقابة أساتذة التعليم الثانوي تحذر من اتخاذجرءات عقابية ضد المدرسين

24 نوفمبر, 2020 – الهدهد .م .ص

حذرت النقابة المستقلة لأساتذة التعليم الثانوي، وزارة التهذيب الوطني من “مغبة ما يدفع إليه بعض رموز الفساد والتأزيم داخلها من التلويح باستخدام إجراءات عقابية ضد  المدرسين المحتجين”.

وقالت النقابية في بيان لها، إن الوضعية العامة للتكوين التربوي على المقررات الجديدة الذي أطلقته وزارة التهذيب لمدرسي السنتين الأولى والخامسة من الإعدادية والثانوية كشف “عن ترسخ ثقافة الاحتقار في تعامل الوزارة مع المدرسين”.

وأضافت أن “الظروف التي استقبل فيها المدرسون المستهدفون بهذا التكوين سواء في نواكشوط أو مراكز التكوين في الداخل في غاية البؤس، معطية صورة مؤلمة عن عالمين متناقضين عالم البهرجة والتزيين الذي يقدم خلال زيارات الرئيس وأمام الكاميرات، وعالم آخر من الاحتقار والبؤس ومأساوية البنى التحتية وغطرسة بعض المديرين الجهويين والتمييز السلبي تجاه المدرسين”.

وأعلنت تضامنها “التام مع المدرسين الموقرين في رفضهم الإهانة والاحتقار”.

وأكدت النقابة رفضها “البات لضآلة المخصصات المالية الممنوحة للمدرسين والتي لا تتجاوز يوميا 2000 أوقية قديمة في حين يحصل المشرفون على التكوين على تعويضات يومية معتبرة في تفاوت صارخ ومؤلم”.

وحذر البيان الوزارة  من أنها إذا استمرت في “ترسيخ الأساليب التي زرعت الفشل في الماضي من ترغيب وترهيب تكون قد تنكبت بذلك طريق إصلاح التعليم ولن تحصد غير الفشل”.

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: