الرئيسية / آخر الأخبار / تفاصيل قصة الأعتداء على قاض التحقيق في ولاية نواكشوط الجنوبية

تفاصيل قصة الأعتداء على قاض التحقيق في ولاية نواكشوط الجنوبية

نواكشوط 21 نوفمبر 2020 ( الهدهد.م .ص)

تعرض أمس  القاضي عثمان ولد محمد محمود -قاضي التحقيق بمحكمة انواكشوط الجنوبية- للإعتداء على يد أخ رجل الاعمال محمد ولد بوعماتو مفتش الشرطة بدّيدي ولد بوعماتو على إثر اغتصاب ابنته البالغة من العمر 9 سنوات  والتي يتهم صاحب الحانوت البالغ  من العمر 26 سنة باغتصابها، مما كيفه محضر الشرطة بالاعتداء الجنسي على ابنة المفتش ولد بوعماتو، الذي قام بالاعتداء على القاضي ومحام المتهم.

تفاصيل القضية،” انه لما جاء المفتش للقاضي طلب منه الخروج لتتكلم الطفلة دون حرج، ففعل وترك معها والدتها (المطلقة منه)، وبعد سؤال المتهم الذي كان قد اعترف أمام الشرطة ووكيل الجمهورية، انكر ان يكون قد التقى مع الطفلة إلا مرة واحدة، تلك المرة التي ضبطتها والدتها معه بركن منزو من الحانوت، ورغم تاكيد الطبيب على اغتصابها، واعتراف المتهم أمام وكيل الجمهورية وقبله للشرطة، قال القاضي بحضرة محامي المتهم لأم الضحية إن عليها ان تاتي بشهود على ان البنت دائما ما تتردد على صاحب الحانوت  في محله، وهو ما اخبرت الأم به والد الطفلة المفتش ولد بوعماتو فاستشاط غضبا، وضرب القاضي عثمان بمفاتيحه، ولكم محامي المتهم، فرد عليه المحامي سيدي أباتي البوصادي لكمته ليدخل المفتش في حالة هستيرية من البكاء والصياح والغضب حسب المصدر الذي أورد المعلومات .

تم توقيف المفتش، وامر القاضي عثمان بايداعه السجن ثلاثة ايام بدعوى الأعتداء على قاض اثناء جلسة، و قرر وكيل الجمهورية متابعة مفتش الشرطة ولد بوعماتو.

 

التعليقات
%d مدونون معجبون بهذه: