نقابة الموظفين ذوي الاعاقة ترحب بمنح الفئة مقاعد برلمانية

الأمين العام للنقابة الوطنية للموظفين ذوي الإعاقة جمال ولد عبد الجليل

 رحبت النقابة الوطنية للموظفين ذوي الإعاقة بخطوة منح الأشخاص ذوي الإعاقة “كوتا” ضمن اللائحة الوطنية للشباب التي تم استحداثها بموجب التوافق السياسي الذي أشرفت عليه ورعته وزارة الداخلية واللامركزية.

ودعت النقابة التي يتولى أمانتها العامة جمال ولد عبد الجليل إلى توسيع الكوتا المخصصة للأشخاص ذوي الإعاقة في اللوائح الانتخابية لتشمل على الأقل 20% من مختلف اللوائح البرلمانية والبلدية والجهوية.

كما جددت النقابة دعوتها لجميع الأشخاص ذوي الإعاقة إلى مزيد من التصميم والعزيمة، وتوحيد الجهود بين كافة العاملين في مجال الإعاقة لنيل الحقوق ومواكبة التوجهات الرسمية في هذا المجال.

ورأت النقابة أن هذه الخطوة تعد تتويجا لمسيرة من المكاسب التي حققها الأشخاص ذوي الإعاقة في موريتانيا بعد رحلة طويلة من المعاناة والمطالبة.

وتقدمت النقابة بأسنى الشكر والتقدير للرئيس محمد ولد الغزواني على ما وصفته بـ”اللفتة الكريمة”.

وقالت النقابة إنها تلقت الإجراء بارتياح، نظرا لأهميته، مؤكدة أنها انتظرته لفترة طويلة.

 

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: