اختتام أنشطة الجناح الموريتاني بالمعرض الدولي للسياحة في ميلانو

أسدل الستار على نشاطات الجناح الموريتاني بالمعرض الدولي للسياحة في مدينة ميلانو الايطالية.

وقد كانت التظاهرة مناسبة قدّم من خلالها المكتب الوطني للسياحة المقدرات الهائلة لبلادنا والفرص الكبيرة التي يوفرها الاستثمار في هذا المجال.

وقد استطاع زوار الجناح الموريتاني الاطلاع عن قرب على أهم الوجهات السياحية الوطنية ومناخ الأمن والاستقرار الذي تنعم به موريتانيا في محيط جهوي ودولي مضطرب.

اختتام أنشطة جناح موريتانيا بهذا المعرض الدولي الهام جرى تحت اشراف المدير العام المساعد للمكتب الوطني للسياحة وبحضور مديرة السياحة بالوزارة الوصية إضافة إلى الأمين العام للاتحادية الوطنية للسياحة وبعض أطر المكتب المكتب الوطني للسياحة.

وفي كلمته الختامية شكر المدير العام المساعد للمكتب الوطني للسياحة السفارة الموريتانية في إيطاليا ممثلة في شخص السفيرة زينب بنت اعلي سالم، كما نوه بالدور الكبير الذي تلعبه كل من الوزارة الوصية و إتحادية السياحة، وهي الأدوار التي مكنت، حسب تعبيره، من خلق الظروف المواتية التي اكتنفت عمل المكتب الوطني للسياحة وساهمت في تحقيق نتائج أصبحت ملموسة على أرض الواقع، مثمنا في السباق ذاته الجهود الجبارة التي يبذلها أطرُ و عمال المكتب الوطني للسياحة.

 

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: