تعزية : إلى أسرة أهل خيري بعد انتقال محمدي ولدخيري إلى الرفيق الاعلى

بسم الله الرحمن الرحيم

قال تعالى:
( ياأيتها النفس المطمئنة ارجعي إلى ربك راضية مرضية فادخلي في عبادي وادخلي جنتي)

بقلوب مؤمنة بقضاء الله وقدره تلقينا ببالغ الحزن والأسى نبأ وفاة المغفور له بإذن الله المرحوم: الاخ الفاضل و الشيخ الجليل محمدي ولد خيري و بهذه المناسبة الأليمة فإننا نحن ابناء أبي الكساء خاصة و ابناء والده الحاج محمد احمد عموما نتقدم بأحر التعازي القلبية إلى الأسرة الكريمة اهل خيري في مصابها الجلل خاصة الولي الصالح الشيخ ولد خيري و كل افراد المسمي العلوي في كل مكان، راجين لهم الصبر والسلوان وللفقيد الرحمة والغفران.
اللهم اغفر له وارحمه واعف عنه وعافه وتجاوز عنه وأبدله دارا خيرا من داره وأهلا خيرا من أهله ووسع مدخله وأكرم نزله واغسله بالماء والثلج والبرد ونقه من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس.
اللهم أجره من فتنة القبر وعذابه، وثبته عند سؤال الملكين، واجعل قبره روضة من رياض الجنة.
اللهم ارض عنه رضى لاسخط بعده اللهم اجمعنا وإياه في عليين و في جوار سيد المرسلين مع الذين انعم الله عليهم من النبيئين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقا
إنا لله وإنا إليه راجعون
و لا حول ولا قوة الا بالله العلي العظيم
و حسبنا الله و نعم الوكيل

عن الجماعة :
اماد ولد احمادو
الشيخ التراد ولد محمد

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: