استفادة 561 اسرة في اشرم من المرحلة الثانية من توزيع بطاقات التامين الصحي

 

أشرم(تكانت),  30/03/2022

أشرف الأمين العام للمندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الإقصاء “تآزر” السيد صمبه سالم أمبارك، أمس الثلاثاء، فى بلدة أشرم التابعة لبلدية السدود بولاية تكانت على انطلاق المرحلة الثانية من توزيع بطاقات التأمين الصحي على المستفيدين من ساكنة بلدية أشرم وتدشين مدرسة ابتدائية مكونة من ثمانية فصول ومكاتب إدارية وبناية إقامة للمدير وكفالة مدرسية وسكنا للحارس وحمامات وسورا.

وأكد منسق برنامج الشيلة بالمندوبية العامة لـ “تآزر” السيد أحمد ولد لفظل، في كلمة له بالمناسبة أن توزيع بطاقات التأمين الصحي وتدشين مدرسة إبتدائية من الأهمية بمكان إذ ستستفيد
من التأمين الصحي 561 أسرة قاطنة ببلدة أشرم التي يبلغ تعداد سكانها 18786 تقريبا، مذكرا بالبرامج والمشاريع الاجتماعية الهامة التي تنفذها “تآزر” والهادفة إلى إحداث تنمية مندمجة في الأوساط الهشة تشمل التعليم وشبكات المياه الصالحة للشرب وإطلاق بعض الخدمات الاجتماعية كتوزيع بطاقات التأمين الصحي والتحويلات النقدية على الأسر المستفيدة في جميع أنحاء الوطن.

وبدوره قال عمدة بلدية السدود السيد أحمد محمود عبد الرحمن بكار أسويد أحمد؛ فى كلمة له بالمناسبة إن تدخلات المندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الاقصاء”تآزر” تبرز إصرار فخامة رئيس الجمهورية السيد محمد ولد الشيخ الغزواني على تنفيذ تعهداته الرامية إلى تحقيق رفاه المواطن في عموم البلاد.

وثمن تدشين هذه المنشأة التعليمية وانطلاق العملية الثانية من توزيع بطاقات التأمين الصحي، مشيرا إلى أن خطاب رئيس الجمهورية يوم 24 من شهر مارس الجاري خير دليل على احترام
السلطات العليا في البلد لإرادة الشعب الموريتاني وحرصها الدائم على تمكين المواطن والارتقاء بجميع الخدمات العمومية إلى مستوى آماله وتطلعاته.

وأشاد العمدة بمضامين الخطاب الملزمة بحل مشاكل المواطنين بشفافية ودون تسويف أو مماطلة، قبل أن يعدد مطالب سكان بلديته التي تَصدرها فك العزلة عن مناطق دابر والفج وغيرهما من القرى والتجمعات التي تعاني بسبب العزلة ونقص الخدمات وتشييد السدود وترميم سد دابر الذي يعود لخمسينيات القرن الماضي وتعيق الرمال استغلاله.

ويدخل توزيع بطاقات التأمين الصحي وتدشين هذه المدرسة الابتدائية في إطار الجولة التي يؤديها الأمين العام للمندوبية العامة للتضامن الوطني ومكافحة الاقصاء رفقة وفد هام من القطاع حاليا لعدد من المناطق في عدة ولايات من الوطن للوقوف على مدى تقدم الأشغال الجارية في عدد من المنشآت وتدشين أخرى، وذلك في إطار البرامج والمشاريع التي تنفذها المندوبية في كافة المجالات ذات الصلة بالتنمية المحلية.

مقالات ذات صلة

%d مدونون معجبون بهذه: